مرحبا بكم

جرحها مايد وداها سهيل قصه روعه وكامله

مــنــتــدى الــحــكــم والــقــصــص

آخر 10 مشاركات
التشاؤم
(الكاتـب : فاطمة أدهم ) (مشاركات : 0)
صفات القوس
(الكاتـب : فاطمة أدهم ) (مشاركات : 0)
الأحلام والرؤى
(الكاتـب : فاطمة أدهم ) (مشاركات : 0)
تفسير رؤية الميت بالمنام
(الكاتـب : فاطمة أدهم ) (مشاركات : 0)
أسماء مواليد جدد
(الكاتـب : فاطمة أدهم ) (مشاركات : 0)
فضل القرآن
(الكاتـب : فاطمة أدهم ) (مشاركات : 0)
التغلب على المرض
(الكاتـب : فاطمة أدهم ) (مشاركات : 0)
دعاء للميت
(الكاتـب : فاطمة أدهم ) (مشاركات : 0)

 
العودة   منتديات روعة الكون > (¯`·._) الـمنـتـديات الادبــيــة (¯`·._) > مــنــتــدى الــحــكــم والــقــصــص
التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 
موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1 (permalink)  
قديم 05-09-2007, 07:49
الصورة الرمزية اشواق الحب
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
المشاركات: 40
معدل تقييم المستوى: 80
اشواق الحب يستحق التميز

افتراضي جرحها مايد وداها سهيل قصه روعه وكامله


السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
حبيت احطلكم هذى القصة واتمنى انها تجبكم مثل ما عيبتني ..
لانها الصراحة مرررررررررره حلوة ..
يالله نبدا
..
..

في احلى مدينة ...مدينة العين تجري احداث قصة ولا اروع وهذيل هم الشخصيات الاساسية
ظبية: وهي بطلة القصة ...كانت ظبية اية في الحسن والجمال واللي يشوفها بيقول شكلها هادية ورقييييييييقة
لكن هي فرفوشية تحب الضحك والسوالف وتخالط الناس وجريئة وايد واذا حد تحداها تقبل التحدي ومستحيل تتراجع ما تحب تبين لحد انها ضعيفة وعمرها 20
منى: اخت ظبية وعمرها 17 وحلوة وايد لكنها عكس ظبية هي هادية وطيييييييييبة
علي:اخو ظبية وعمره 19 وهو نسخة طبق الاصل عن طبع ظبية
شيخة :ربيعة ظبية الروح بالروح وهي حلوة مشالله عليها
مايد:ولد عم ظبية وهو وحيد امه وابوه وظبية محيره له
كانت ظبية وشيخة في الجامعة يالسات يتريقن في الكفتيريا
شيخة: ها ظبوي شو رايج؟!
ظبية: رايي في شو؟
شيخة مسرع ما تنسين...اقصد شو رايج نروح العين مول اليوم
ظبية: ما دري بفكر وبرد عليج
شيخة: شتفكرين جي سفرة هي تراه الا العين مول خطوتين ووصلنا
ظبية: زين زين بس منو بيودينا لا انتوا ولا نحن عندنا دريول وانتي خوانج صغار منو يودينا
شيخة: يا سلام واخوج عليو شو يسوي ليش ما يودينا هو شو وراه؟
ظبية: ضحكتيني علي ...هذا عشان يوصلني مكان لا زم اقوله قبلها باسبوع
شيخة: ماعليج انتي انا برمسه قومي نسير الحمام عشان ارمسه
ظبية: اوكي
واتصلت شيخة بعلي
شيخة: هلا والله ومرحبا الساع (علي وشيخة فري مع بعض)
علي: هلا والله يشيخة الشيوخ
شيخة شحالك علي وشخبارك (هني ظبية تفلع شيخة بالفايل على راسها عشان تخلص بسرعة)
علي: بخير وسهالة
شيخة: اقول علوي (ظبية تتحرطم شو عليو ولدج الصغير هو ...شيخة طلعت لسانها لظبية)
علي: امري تدللي
شيخة: ما يامر عليك عدو ...بس بغيتك نوديني اليوم انا واختك المصون العين مول تعرف جامعة ولازم نشتري الشي الزين
علي: افا عليج شويخ ما طلبتي اليوم ان شالله الساعة 6 تكونن زاهبات
شيخة: انشا الله على هالخشم يالله مع السلامة
علي: فمان الله
شيخة: شفتي easy
ظبية: easy لج لان انتي اللي طالبة مب انا
شيخة: خس الله بليسج تاخرنا على الكلاس الحين الدكتور بيهزبنا
ظبية: كله منج
شيخة تغني: لا هذا جزى المعروف ولا هذا جزا طيبي
ظبية: متفيجة يالله بسرعة
وعقب ردت ظبية البيت ورقدت لين الساعو خمس ونص صلت العصر وتزهبت ودقت حق شويخ الساعة ست
شيخة: هلا والله
ظبية: اهلين...ها شو خلصتي
شيخة: احط اللمسات الاخيره بس

ظبية: أي لمسات جي سايره عرس انتي وبعدين انتي متغشية حق شو هالخبصة
شيخة: ياربي يا ظبوي اتكشخ لعمري خلاص خلصت يالله خطفوا علي
ظبية: زين يالله بااااااااااي
ويوم بندت ظبية عن ربيعتها سارت قالت لاخوها علي عشان يروحوا ...وبعد ما خطفوا على شيخة يلسوا يسولفوا في الدرب
شيخة: ها بو حسن شعلوووووومك
علي: والله ماشي علوم
ظبية: وانا ليش ما تساليني عن علومي
شيخة: حشا انا كل يوم ويهي بويهج واعرف علومج كلها حق شو اسال بعد والله اسراف نص تفالي يضيع على شو العلوم وشو الاخبار
ظبية: ول خيبة تخيب العدو تحاتين تفالج
علي وهو ميت من الضحك: والله انتن سوالف
ويوم وصلوا العين مول قالت ظبية لعلي انها يوم بتخلص بدق له عشان اييهم ... وطبعا شيخة وظبية ما قصرن خمن المحلات خمام وبعد ما صرفوا اللي وراهن واللي جدامهن تعبن ويلسن في الكفتيريا عشان يشربن شي وكان في مفاجأة بانتظار ظبية ...ومفاجأة ظبية ما كانت تتوقعها... مايد ولد عم ظبية كان هناك ...
ومايد شاف ظبية وميزها رغم انها متغشية وبالصدفة انتبهت ظبية لمايد وحست جنه ماي بارد انجب على راسها وشوي الا وتسمع موبايلها يرن
ظبية: شيخة شو اسوي
شيخة: ردي لا تبينيله انج خايفة عشان ما يستغل موقف خوفج
ويوم صدت ظبية تشوف مايد اشرلها عشان ترد عليه
وشلت ظبية موبايلها وايديها كانت ترتجف وشيخة تحاول تهديها
ظبية وهي تبلع ريجها: أأ...الو
مايد وهو معصب شرات البركان: ممكن اعرف شو تسوين هني ياآنسة
ظبية وهي تحاول تبين له انها م بخايفة: مايد لو سمحت لا ترمسني بهالطريقة وبعدين هلي يدرون اني هني واخوي علي هو اللي موصلني
مايد: سمعيني زين ان طلعتي مرة ثانية مكان دون شوري ياويلج من اللي بيصير لج انا ريلج وما يمشي غير رايي انا بس عليج وصلت المعلومة ولا لا
ظبية وبكل ثقة وجرأة: اسمع يوم بتملج علي وتصير ريلي هذيج الساعة يحق لك تحاسبني وين اروح ووين ايي لكن دامني على ذمة ابوي انت ما يحق لك تفتح هالحلج وترمس... وصكت ظبيه بويه مايد (والله انها حرمة)
شيخة: ظبوي ما كان لازم تشدي ولا ياه بالكلام
ظبية: استفزني ياشيخة استفزني ...وحطت ظبية راسها بين ايديها الثنتين
وشوي يوصلها مسج من مايد مكتوب فيه ((تتحديني يا ظبية انا براويج منو مايد))
وردت عليه ظبية بمسج مكتوب فيه ((اعلى ما في خيلك اركبه))
ويوم قرا مايد مسج ظبية عصب وصار الشر مبين بعيونه وصمم انه يسوي المخطط اللي براسه

وعقب اتصلت ظبية بعلي عشان ايي وياخذهم ووصلوا شيخة بيتهم ويوم دخلت ظبية الصالة لقت امها وابوها
ظبية +علي: السلام عليكم
ام علي +بو علي: وعليكم السلام والرحمة
وراحت ظبية تحب راس امها وابوها ويسلت تسولف وياهم شوي ...ونزلت منى من فوق
منى: شحالج ظبوي
ظبية: بخير يعلج الخير ...تعالي شوفي البدلة اللي يبتها لج ومعاها شنطة وجوتي
منى: اللللللللله حلوين مشكورة حبيبتي بطلع اجربهم ...وطبعت منى بوسة رقيقة على خد ظبية وطلعت فوق ويلست ظبية اطالعها ومرسومة على شفايفها ابتسامهة صغيره ...ظبية تحب اختها وايد...منى بطبعها هادية وانعزالية ما تخالط الناس وما تحب تظهر من البيت وايد وهي خجولة بشكل فظيع تستحي حتى من ابوها
علي: ابويه ...اماية
بوعلي + ام علي: عونك يا ولدي
علي: باجر بغيت اسير العزبة
ظبية: اللللللله ابا اروح ابا اشوف الخيول من زمان ما شفتهن
علي: انتي انثبري مكانج ما باخذج وياي
ظبية: امايه قوليله ...ابويه قول شي
بو علي: خذها هي واختها وياك
ام علي: هي ولا ماشي سيره
علي: زين زين باخذهم
ظبية: هي هي يعيش ابوي تعيش امي ...بطلع اشوف مناية اذا بتسير ولا لا
وتطلع ظبية الدري وهي تتنطط
علي: صدق خبلة اللي يشوفها ما يصدق ان عمرها 20
ام علي: خلها براحتها
ظبية ادق الباب على منى
منى: منو
ظبية: انا ظبية
منى: دشي حبيبتي
دشت ظبية فجت حلجها عشان بترمس فجأه سكتت وبطلت عيونها
منى: ظبوي شو بلاج
ظبية: اللبس
منى: اذا طالع مب حلو علي بفصخه
ظبية: شو تفصخين البدلة وايد حلوة عليج طالعة رهييييييبة
منى بعد ما توردت خدودها: لا تبالغين عاد (ظبية ما كانت تبالغ كانت منى صج طالعة تخبل)
ظبية: والله ما ابالغ
منى: اصلا لو ذوقج مب حلو ما كان بتطلع البدلة حلوة علي
ابتسمت ظبية ومسكت ايدين ختها ويلسوا على السرير
ظبية: اقولج مناية باجر بنسير انا وعلوي العزبة تعالي ويانا دخيلج
منى: اسمحيلي حبيبتي تعرفين انا ما احب اظهر وايد من البيت
ظبية: براحتج غناتي يالله انا بسير ارقد الحين تصبحين على خير
منى : وانتي من هل الخير
وطلعت ظبيه من حجرة منى واتعايزت تنزل تحت وتخبر علي ان منى ما بتسير فسارت حجرتها ويابت طبلة ويلست علىالدري ويلست ادق وتقول علااااااااااااااااوي يا علااااااااااااااااااااااوي تعاااااااااااال يا علااااااااااااااااوي
علي وامه وابوه سمعوا حشرة ظبية وتموا يضحكوا ضحك
علي: ظبية ما تيوز عن سوالفها بسير اشوفها شو تبا
ويوم علي وصل عند ظبية قال: اييه ايه انتي بس بس انا هني (ظبية تعاند وتزيد الحشرة)
علي: تعانديني ها انا براويج وسار يلس على الارض وياب الطاولة الصغيره مالت تيلفون البيت ويلس هو الثاني يدق وتموا على هالحال لين تعبت ظبية ويوم وقفت ظبية وقف علي
ظبية: حشا تعبت
علي: والله محد ضربج على ايدينج شو تبين يالسة تزقريني
ظبية: بس بغيت اخبرك ان مناية ما بتسير
علي: ول خيبة تخيب العدو ومسويه هالحشرة عشان تخبريني هالكلمتين
ظبية : شو اسوي اتعايزن انزل ...يالله بوي انا سايره ارقد باااااااااااي
علي: ه باي
ويوم صكت ظبية باب حجرتها قال علي : خبله الحمدلله والشكر
ظبية : سمعتك يالخبل
علي: حشا مب اذن احسن لي افل لا تفلعني بنعال
ظبية سمعته ويلست تضحك بس فجاة اختفت هالضحكة وصارت ملامح الحزن باينه على وييها اتذكرت مايد وكلامه هي مب راضية اتخبر حد عن معاملة مايد لها لانها ما تبا تسوي مشاكل بين ابوها واخوه الوحيد اللي هو عمها وهي حتى ما تدري ليش مايد يعاملها بطريقة جافة
وما قدرت تمسك دموعها اكثر عن جي ويلست تصيح في غرفتها يمكن الصياح بيخفف شوي عن ثقل صدرها وتنزل ظبية دموعها الغالية ...تنزل دموع ظبية على انسان معدوم المشاعر ...معدوم الضمير ... تنزل على واحد ما فيه ذرة انسانية ...ومع هذا كله ظبية ما تبا تكدر نفسها على واحد ما يستاهل تحاول انها دوم تكون تضحك جدام اهلها ...اهلها اللي ما تعودوا يشوفوها زعلانة ابد ويوم تعبت ظبية من التفكير رقدت لانها تعرف التفكير ماراح يحل المشكلة وظبية ما تحس باي مشاعر اتجاه مايد ...بس هي حاطه في بالها ان بنت العم لولد العم
اليوم الثاني
الصبح نشت ظبوي من وقت عشان بتسير العزبة ويا اخوها علي وسارت حجرة علي عسب توعيه
ظبية: علييييييو قوم بسك رقاد
علي وهو يطالع الساعة: حشا بعدها الساعة عشر وين تبين انتي
ظبية: الظاهر انك نسيت ...البارحة قلت بنسير العزية يالله نش عااااااااد
علي: اووه صح ...انزين نص ساعة وبقوم (وتقلب الصوب الثاني)
ظبية وهي تسحب لحافه: بتقوم ولا اييب لك الطبل
علي: لالالالالالالالالا الحييييييييييين بقوم (وينقز علي من فراشه على الحمام سيده
وعقب نزلوا علي وظبية تحت ولقوا امهم يالسة بالصالة
علي + ظبية: صبحج الله بالخير اماية
ام علي: صبحكم الله بالنور يالله تعالوا تريقوا
وعقب ما تريق علي وظبية ساروا صوب العزبة ... وهم في الدرب ظبية ما كانت تتوقع ابد ان سيرتها للعزبة ممكن تغير مجرى حياتها بيصير لحياتها طعم ثاني طعم حلو وطعم مر
ويوم وصلوا العزبة نزلت ظبية من السيارة وسارت سيييده صوب الخيول وشافت فرسها اسمها نجمة ولونها اسود وبين عيونها خط ابيض عريض شوي ...يلست ظبية تاكل نجمة وعقب ما خلصت قالت لعلي: انا بسير اتمشى شوي
علي : انزين بس لا تروحين بعيد
ظبية: انشااااااااالله على هالراس من فوق
وسارت ظبية تتمشى وقالت في خاطرها ليش ما اعق النعال الرمل ناعم وما فيه حصى وايد وفعلا سارت ظبية وعقت نعالها ودسته ... وكملت دربها وتمت تفكر في مايد وتقول في خاطرها: ياربي ليش يعاملني مايد
بهالطريقة وليش هو قاسي ما يرحم ودام انها ما يحبني ليش ما قول لابوه انه ما يباني وظلت تساؤلات في ذهن ظبية ما تعرف شو جوابها وفجأة تصرخ ظبية صرخة قويييييييييييييييييييية ..








..
..


..


..


اخر مواضيعي

0 نكات ماسنجر ملونه جديده
0 حب مع وقف التنفيذ(قصة روووووووووووووعة )
0 دعاء بكل حروف اللغة العربية ..
0 معجزه ألاهيه في القران أكتشفها الدكتور / طارق السويدان
0 اختصارات المسنجر ... ^^









--------------------------------------------------------------------------------

صرخت ظبية صرخة قويييييييييييييييييييييية ويوم جافت ريولها لقت عقرب قارصنها ويلست في الرمل وتمت تصيح وتصارخ لان الالم كان قوي عليها ومن حسن حظها ان سهيل وفاطمة من جماعة حمد من سيف موجودين في عزبتهم واول ما سمعوا الصريخ ركضوا يشوفوا شو السالفة ويوم شافوا ظبية ربعت فاطمة صوبها وحطت ايدها تحت راسها وسهيل بطل غترته وربطها في ريل ظبية وعقب فاطمة ساعدت ظبية انها توقف وسندت ظبية على جتف فاطمة
فاطمة: سلامتج يالغالية
ظبية: الله يسلمج
سهيل: ما تشوفين شر
ظبية: يعل الشر ما ييك...اسمحلي اخوي غترتك اتخيست
سهيل: مسموحة اختي مب مهم غترتي المهم انج تصيرين بخير
فاطمة: ما قلتيلي بنت منو انتي
ظبية: ظبية بنت راشد بن سعيد
فاطمة: والنعم والله ... وانا فاطمة بنت حمد بن سيف وهذا اخوي سهيل
ظبية: هلا فيكم
فاطمة: يالله الغالية دلينا وين عزبتكم عشان نوديج
ظبية: لا مافي داعي مشكورين اروم امشي لروحي الالم خف شوي
سهيل: ما يصير لازم نكمل الواجب معاج
فاطمة: هي صج ما يستوي حبيبتي
ظبية وهي متفشلة: انزين نعالي انا خاشتنه
فاطمة وهي مبتسمة: ما عليه بنييبه في دربنا
ظبية: انزين اخوي علي يترياني واكيد الحين يحاتي
ويوم وصلوا عزبة قوم ظبية شافهم علي
علي وهو زايغ على اخته: ظبوي شفيج
ظبية: لا تخاف علي بس عقرب قرصني فريلي وهالريال النشمي هو واخته ساعدوني يزاهم الله خير
علي: مشكور ياخوي والله انك ريال والنعم فيك يا أخ .....
سهيل: اسمي سهيل بن حمد بن سيف
علي: والنعم والله وانا علي بن راشد بن سعيد ومشكوريين مرة ثانية يا سهيل
سهيل: افا عليك يا علي احنا ما سوينا الا بالواجب وانته الحين خذ اختك وودها المستشفى للحتياط
علي: انشالله
وقبل لا يروح سهيل خذ رقم علي ونفس الشي علي خذ رقم سهيل وسلموا على بعض وتوادعوا وفاطمة وصت ظبية انها ادير بالها على عمرها
وركبت ظبية السيارة عشان بتسير المستشفى وهم في الدرب
علي: ابا افهم بس كيف العقرب قرصج
ظبية وفيها ضحكة بس حابستنها: عقيت نعالي
توقعت ظبية ان علي بيهزبها لكنه نقع من الضحك عليها وهاذيج الساعة طلعت ظبية كل الضحك اللي ماسكتنه رغم الالم اللي تحس به في ريلها ويوم وصلوا المستشفى عالجوا ظبية ولفوا لها ريلها وعطوها شوية مسكنات في حالة انها اذا حست بالم وادوية عشان الجرح
ويوم دخلت ظبية الصالة لقت امها وابوها ويوم شافت امها ريل بنتها
ام علي: ويه ويه اسم عليج يا بنتي ش استوا
ظبية وهي مبتسمة: اماية ما فيني شي بس عقرب قرصني
بو علي وقلبه يعوره على بنته: وتعورج ريلج الحين غناتي؟
ظبية: شوي بس
ونزلت منى من فوق وشافت ظبية واتخبرت هلها عن السالفة وقالوها ولوت منى على ظبية
منى وهي لاوية على ظبية: ما تشوفين شر حبيبتي
ظبية: يعل الشر ما ييج
منى: تعالي غناتي بوديج فوق عشان ترتاحين وطلعت منى وظبية فوق وابوهن يشوفهن ويقول: الله يخليكن لبعض

ام علي+ علي : اااااميييييييييين
علي: ابويه
بو علي: عونك يا ولدي
علي: يوم العقرب قرص ظبية ساعدوها عيال حمد بن سيف ولده سهيل واخته واحنا لازم نردلهم يميلهم
بو علي: صدقت الظاهر انهم ناس اياويل وحنا لازم نعزمهم ونشكرهم...بس جني سامع بهالعرب بس مب متذكر
علي:المهم متى ادق للريال عشان اخبره
بو علي: دق له باجر وقوله يوم الخميس
علي: خلاص صار يا ابوي
في غرفة ظبية في الليل
منى: بعدج تتالمين حبيبتي
ظبية: لا حبيبتي خف الالم
منى: الحمدلله
ظبية: منى
منى: عيونها
ظبية: تسلم لي عيونج بس في شي حاز بخاطري وودي اقوله لج ومتضااااااااايقة ومب قادرة اقوله لاي مخلوق لكن امنتج يا منى ما تخبرين حد بالكلام اللي بقوله لج لانه كلام مب شوي
منى بخوف: قولي حبيبتي اطمني بس شو بلاج وشو اللي مضايقنج
ظبية بترددك: ما ما....مايد
منى: شو بلاه
وخبرت ظبية منى عن طريقة معاملة مايد لها والكلام اللي قاله لها في المول
وتكمل ظبية: بس تدرين يوم جفت سهيل ما ادري صابني شعور غرييييييييب كيف اوصفه شعور اول مرة احس به حسيت وهو يربط ريلي اني طاااااااايرة في السما رغم الالم اللي احس به
منى: حبيبتي الشعور هذا له اسم واحد مستحيل أي كائن في الدنيا يغيره اللي هو (حب من اول نظرة)
ظبية عقدت حواجبها ويلست اطالع ختها وملامح التساؤلات باينه بويا
من جهة ثانية بعيد عن ظبية وهلها... في عالم ثاني كان سهيل بروحه وبعقله وبقلبه يفكر في ظبية ...يفكر في الانسانة اللي سحرته بجمالها وبعيونها الوساع العسليات ولونها الحنطاوي
سهيل في خاطره: آآآآآآآآآآه والله طحت يا سهيل ومحد سم عليك ... ملكتي قلبي يا ظبية يعني صرت اقدر اعترف لنفسي واقول اني احبج
ظبية كانت يالسة في غرفتها وتفكر في كلام منى معقولة انا احب سهيل لالالالالالا مستحيل حبنا اصلا... لا اكيد انا ما حبه ... اففففففف يا ظبية لا تقصين على عمرج انتي تحبينه نبضات قلبج تقول جي ... عيونج ... عيونج يا ظبية تقول احبه
وتنهدت ظبية تنهيده حاااااااااااااااااارة : صدق ان الحب يحتل القلب بدون انذار ولا تحذير وبعدين كان وايد ضروري اني اعق نعالي وهالعقرب مالقى غير ريلي انا بس يقرصها كان سار صوب حد ثاني بس حبي لسهيل شي مستحييييييييييييييييييييييييل
اليوم الثاني
علي يتصل حق سهيل
علي: مرحبا مليون
سهيل: مراحب هلا وغلا بعلي
علي: شحالك سهيل
سهيل: بخير يعلك الخير انت شحالك
علي: والله بخير وسهالة اقول الطيب
سهيل: امر
علي: ما يامر عليك عدو بس الوالد عازم ابوك وانت والاهل
سهيل: الوالد عطاك عمره وما عندي غير الوالده واختي بس
علي: الله يرحم الوالد ويغمد روحه الينه ... زين شاور امك ورد عليه

سهيل: آآآآآآآآمين...انشالله بشوف الوالده وبخبرك
ويوم سكر علي عن سهيل سار وخبر ابوه وامه
ام علي : مب مشكلة جان بييونا حياهم الله ... انا بسير اطمن على ظبية
بو علي : وانا ساير وياج
علي: لحظة خذوني وياكم
وطلعوا كلهم فوق ولقوا منى يالسة عند ظبية
ام علي: ها ظبوي شو ريلج الحين
ظبية: الحمدلله اماية ما احس باي الم
بو علي: انزين ما ترومين تمشين عليها ؟
ظبية: يوم امشي اعري لانها ما خفت كليا
علي: اصلا ريلها مافيها شي بس هي مبزاية
ام علي: خلها براحتها هي ومنى مبونهن مبزايات علني فداهن (وتلوي ام علي على بناتها )
علي: شو ها وانا محد يلوي علي
بو علي: تعال انا بلوي عليك
علي (ويعق علي عمره على ابوه )
وفجاة يرن تلفون ظبية
ظبية بعصبية: الو
شيخة : بسم الله علينا شو بلاج شوي وبتاكليني
ظبية: هي باكلج ولو انه طعمج مب حلو
شيخة: يمييييي ليش شسويت
ظبية: عنبو حتى كلمة سلامات ما سمعتها منج
شيخة: بسم الله عليج شو بلاج
ظبية: طبيعي ما تعرفين مقاطعتني امس ما دقيتي.... شفتي لو انج لو طوفتي يوم من غير ما ترمسيني بتفوتج علومي
شيخة : خير شو مستوي
ظبية: ماشي بس قرصني عقرب امس في العزبة
شيخة تشهق وتضحك في نفس الوقت: حلفيييييييي
ظبية: جيه مب مصدقة
شيخة: لا لا مصدقة سلااااااااامتج وما تشوفين شر
ظبية: الله يسلمج
وتمن يسولفن شوي ويتقارضن وعقب سكرت ظبية عن شيخة
وبعد ما سكرت ظبية من شيخة رن موبايل علي
علي: هذا سهيل (هني فز قلب ظبية يوم سمعت اسمه)
وتمت ظبية سرحانه تفكر في سهيل وقطع علي حبل افكارها لما قال : ابويه خلاص بييون يوم الخميس على الغدا
بو علي وام علي : يا حياهم
ظبية: ليش انتوا عزمتوهم ؟
بو علي: يا بنتي الناس سووا الواجب وياج والمفروض نرد لهم الجميل
منى: صدقت يا بوي بس وين بتسووا الغدا هني ولا في المطعم
بو علي: في المطعم
منى : خلاص عيل انا بقطع السلطة
ظبية: وانا بسوي الفطاير
ام علي: لا يابنتي انتي تعبانة ما تسوين شي انا اللي بسوي
منى: امايه لا انتي ولا هي انا اللي بسوي كل شي
ظبية: لالا على الاقل خلوني اسوي ولو شي بسيط

ام علي: براحتج يابنتي
وعقب كلهم ظهروا من عند ظبية عشان يخلوها ترتاح وترقد بس الرقاد ما يدل طريج لعين ظبية ... عين ظبية اللي ما ذاقت طعم الرقاد من ملك سهيل قلبها وتذكرت ظبية غترته شلتها وحضنتها وقالت : آآآآآآآآآآآآآآه يا سهيل سرت وشليت قلبي وياك ليتك تقدر ترده لي ليتك وعقب قالت ظبية في خاطرها يمكن حبي لسهيل ولو انه مستحيل نكون لبعض بس ممكن على الاقل يواسيني ويداوي جروحي من كلام مايد

ومن جهة ثانية مايد يالس يخطط ويفكر عشان يادب ظبية ... مايد ما يحب ظبية بس هو نفسه ما يدري ليش يعاملها جي يمكن يبا يتسلى لكن الله فوق وما بيرضى بظلم مايد لظبية وبيعاقبة

يوم الخميس الصبح الكل محتشر عشان قوم حمد بن سيف بيون يتغدوا عندهم ظبية تزهب المفارش لان امها
ومنى ما خلوها تسوي أي شي يتعب وفيه جهد مع انه ظبية حاولت تقنعهم بس هم مب راضيين وقالولها اذا
تبا تسوي شي تزهب المفارش وقلاصات الجاي وبسسسسسسسسس
ومنى تسوي الفطاير وقطعت السلطة وام علي تبخر الميلس والصالة وترتبهم عدل لان الناس اول مرة يدشون بيتهم ومب حلوة يدشون وهو لا مبخر ولا مرتب ... وكل ما يقترب وقت وصلوهم تحس ظبية برهبة وتقول في خاطرها : آآآآآآآآآآآآه بدش بيتنا يا سهيل مب مصدقة والله ياريت لو كنت انته مكان مايد وياريت مايد بنفس طيبك واخلاقك يا رييييييييييييييييييت ويقطع حبل افكارها صوت جرس الباب هني قلبها فز وقالت: علي تراهم يو سير فج لهم الباب ...مشا علي صوب الباب لكنه لاف راسه ويطالع ظبية وهو مستغرب من لهفتها لكنه عقب ما عطا للموضوع أي اهمية قال يمكن ولهانة على اخت سهيل ... دخلن الحريم الصالة وسلموا على بعض
ام سهيل: حمدلله على سلامتج يا بنتي يا ظبية شو الحين احسن؟
ظبية: الله يسلمج خالوه ... هي الحمدلله خفت شوي الحين ... اقول خالوه نحن نستاذن بنطلع فوق
ام سهيل: سيري يا بنيتي برايج
ظبية: فطوم منى يالله
وطلعوا البنات فوق وام سهيل اطلع بنات ام علي
ام سهيل: الله يحفظ لج بناتج وتفرحيبهن جريب
ام علي: آمين يارب وفي عرس ظبية انتوا اول ناس معزومين
ام سهيل: ليش هي مالجة؟
ام علي: لا بس هي محيره لولد عمها
ام سهيل: الله يوفجهم وتفرحين بها هي واختها
ام علي: وتفرحين ببنتج بعد
في غرفة ظبية
البنات يسولفن ويضحكن واندمجوا ويا بعض بسرعة وصارن كنهن يعرفن بعض من زماااااااااان
فاطمة: ظبوي ظبوي اشوف عوارج
ظبية: ها شوفي
فاطمة: وععععععععع شو هااا
ظبية: ه عيل ما قلتي وع يوم كان بعده طازج واخوج كان يربط ريلي
فاطمة: هاذيج الساعة كنت مشغولة بج احاول اسكتج يالسة تصيحي وتصارخين لو حامل جان ربت
ظبية: ه والله انج سوالف
فاطمة: والله فاتج يامنى لو تشوفيها وهي تصيح ه شكلها ياهل ولا جنه عمرها 20
منى :
ظبية: اطنزي انتي انزين بييبلج عقرب عشان يقرصج عشان تحسين شوي بنص الالم اللي حسيت به وما بتهتمين تصارخين ولا لا
وتموا على هالحال سوالف وضحك لين يا موعد الغدا وتغدوا ويوم خلصوا الغدا كان علي يايب صينية العيش اللي كل منها هو وابوه وسهيل وكانت ظبية في المطبخ تشرب ماي
علي: اقولج ظبوي هاتي دلة الجاي والقلاصات وحطيهم جدام باب الميلس لين اسير اغسل ايدي
ظبية: اففففففف اوكي اوامر ثانيه ..







..



..





..







:






اخر مواضيعي

0 وحلقت أخيرا (قصة جميلة ) لا تفوتكم
0 ارقام وايميلات بعض المشايخ والعلماء
0 جميع رسائل الخطأ في Windows شرحها وحلولها
0 اختصارات المسنجر ... ^^
0 هل تعلم لماذا الطواف حول الكعبة عكـــــس عقارب الساعة ؟









--------------------------------------------------------------------------------

علي : هي ... لا تتاففين مرة ثانية
ظبية: اف اف اف اف
علي : دواج عقب
ظبية: نجوم السما اقرب لك ... يالله سير غسل ايدينك وانا بودي الجاي
وسار علي يغسل ايدينه وعقب ما غسلهن اتصل فيه اربيعه وسار الحوش يرمسه وظبية طبعا ما تدري
وهي سايرة تودي الجاي تفاجآت بسهيل توه طالع من الحمام وكانت الشيلة طايحة عجتفها وشعرها رافعتنه ونازله منه خصل مخليه شكلها يخبل وعاد سهيل تيبس مكانه وما عرف شو يسوي ظبية من الصدمة كانت بطيح الصينية لكن سهيل انتبه وبحركة سريعة يبا يشل الصينية وهو يشل الصينية من ايد ظبية بالغلط ايده لمست اصابعها اما ظبية حست الدم وصل لفوق وويها حمممممممممممممر وسحبت ايدها بسرعة وشردت
وتم سهيل مبتسم ابتسامه حنونة ودخل عقبها الميلس ... اما ظبية ردت عند البنات لحجرتها وكان شكلها متغير 180 درجة
منى: ظبوي شبلاج غناتي
ظبية: لا ...لا ... مافي شي
فاطمة: لا في شي شكلج متغير وايد
ظبية تضحك عشان ترقع الموضوع: والله مافي شي بلاكن
بس منى عرفت ان ظبية ضحكت عشان ترقع الموضوع
وعلى الساعة 4 روحوا العرب والاهل كانوا كلهم متيمعين بالصالة
بو علي: والله ان ولدهم ريال وما ينعاب وانا اشهد انهم ناس اياويل وما عليهم كلام
ام علي: هي والله حتى الحرمة طيبة وسوالفها ما تنمل وتوالفنا انا وهي بسرعة
ظبية: وفطيم بعد فديتها نكيته والله انبطيت من الضحك اليوم
منى: هي والله في حياتي ما ضحكت كثر ضحك اليوم
علي: اوب مناية اشوفج اتحررتي من خجلج
منى استحت وطلعت فوق
بو عبدالله: ياخي انت ليش تقول جي يعني ما تعرف انها تستحي وايد
علي: حشا ما قلنا شي اصلا بنتك هاي حساسة وايد بس تدرون احلى ما في البنت الحيا (ويطالع ظبية)
ظبية: ايه انته شو تقصد يعني ان اما فيني حيا
علي بسخرية: انا قلت جي لا حشا علي ما قلت ابد
ام علي: قري انتي وياه على الاقل سووا احترام لي ولابوكم
ظبية: السموحة اماية بس هو اللي بدا
بو علي : ه جي يهال انتوا اونه هو اللي بدا
ام علي: شوفوا ختكم هادية يحليلها مب شراتكم الله يكملها بعقلها
ظبية: آآآآآآآآآآآآآآآمين يارب
علي: صج خبلة
ظبية: اوهو منك فج عني عاد بس ابا شي يعور عشان افلعك فيه
علي: ه اويييييه فله باي انا ساير عند الربع
ظبية:يالله انا سايرة اقيل في حجرتي شوي
ام علي وابو علي: برايج

وطلعت ظبية حجرتها واتسدحت على سريرها وشلت غترة غناة روحها وحضنتها ويلست تفكر في موقف اليوم وقالت في خاطرها : ياربييييييي ليش استوالي جي بس اول مرة اتامله عدل ياللللللللله محلاته صدق سحرني وخذ قلبي ومستحيل يرده
اما سهيل آآآآآآآآآآآه شو بقول عن سهيل وحبه ... حبه لظبية كبييييييييييييير وماله حدود شلت قلبه وصار يشتاق لها في كل لحظة ووده لو تكون له وبدون ما يدري ليش نزلت دمعة ساخنه من عينه ودخلت عليه فاطمة وهو كان سرحان ودموعه على خدوده وسهيل ما حس بفاطمة يوم دشت عليه
فاطمة: سهيل سهيل غناتي ليش دموعك الغالية هاي
سهيل وفجاة انتبه لنفسه ويلس يمسح دموعه: لا لا ما في شي
فاطمة: لا تحاول تخبي دموعك ولا تحاول تخفي نظرتك انا اشوف في عينك حزن والف شي وشي قولي يالغالي لو ما قلت لي انا لمنو بتقول
سهيل : آآآآآآآآآآآآآآآآه يا فاطمة لو تدرين باللي بداخلي ... قلبي يعورني يا فطوم قلبي يعورني
فاطمة: سلامة قلبك يعله الالم في اللي عوره
سهيل : لا يا فطوم لا لا تقولين جي صح انه الم بس احلى الم
فاطمة: سهيل لا يكووووووون ....
سهيل : هي يا فاطمة هي احب
فاطمة وهي مبطلة عيونها: وممكن اعرف من هاي اذا ما عندك مانع
سهيل بتردد: ظبية
هني فاطمة شهقت شهقة قوية

سهيل: شو بلاج فطوم
فاطمة: ماشي بس ما توقعت والله
سهيل: في هالدنيا اتوقعي أي شي وكل شي
فاطمة: بس اليوم كانت ظبية غريبة شوي
سهيل: متى؟
فاطمة: عقب الغدا نزلت وسارت المطبخ ومن ردت وهي متغيره 180 درجة وكانت خدودها حمممممممممرة
سهيل : هييييييييييييييييييييييييي
فاطمة: شو هيييييييي هاي اكيد انته تعرف
ابتسم سهيل
فاطمة: قولي عيل
وخبرها السالفة كلللللللللللها
فاطمة: وحليييييييييلج يا ظبوي
سهيل: والله انا ما كنت ابا هالموقف يستويلها حرام اكيد انحرجت فديتها
فاطمة: اوب قوموا عنه قوموا عنه بدينا بالتفدي
سهيل: ه ... فطوم اباج تجسي نبض ظبية ابا اعرف هي تحبني ولا لا
فاطمة: اقولك احسن شي تعرف بطريقة مباشرة
سهيل وهو عاقد حواجبه: كيف
فاطمة: انا اقولك كيف
من جهة ثانية ظبية في غرفتها يالسة ترمس شيخة وخبرتها ظبية بكل شي خبرتها عن حبها لسهيل وعن الموقف اللي صار
شيخة: الموقف مب مشكلة يا ظبوي بس المشكلة انج لمايد وما يستوي انج تحبين أي حد
ظبية: والله يا شواخي الحب يوم يدخل القلب ما يقول هود هود حد ساكن هني؟
شيخة : ولج مزاج تنكتين
ظبية: شو اسوي بعد ه
شيخة: انزين هو حلو ولا لا
ظبية: الا حلو كيف اوصف لج جماله الصراحة يسحر الواحد وعاد اخلاقة عالية ما شالله مب مثل مايد بسم الله علينا
وفجاة تسمع ظبية طوووووووووط طوووووووووط خط ثاني
ظبية: لحظة شويخ عندي خط
شيخة: اوكيك
ظبية: الو

مايد: انتي ايه
ظبية انصدمت وتمت ساااااااااكته
مايد: ردي علي
ظبية: مايد
مايد: هي مايد في شي
ظبية: لا بس ما توقعت اتصالك
مايد: من بعد اليوم توقعي أي شي مني
ظبية: شو تقصد
مايد: الايام والزمن بيفهمونج انا شو اقصد (ويصك مايد الخط بويه ظبية وردت ظبية لشيخة)
شيخة: ها ظبوي
ظبية: .....................
شيخة: ظبية ظبية شو بلاج
ظبية تصيح
شيخة حبيبتي ليش اتصيحين بييج الحين
وصكت شيخة عن ظبية وسارت بدلت على طول وركبت السيارة اما ظبية فكانت في حالة محد يعلم بها غير رب العالمين تصيح وتصيح ودخلت عليها منى وانصدمت من حالتها وحاولت تهديها وتفهم منها شو بلاها ودخلت عليهم شيخة وحاولوا يهدوها وعقب ما سكتت ظبية من الصياح خبرتهم السالفة
منى وبعصبية: لاااااااااااا الصراحة السالفة زادت عن حدها ولازم ابويه يدري
ظبية وشيخة يطالعوا منى باستغراب لانهم اول مرة يشوفوا منى وهي معصبة
ظبية: لا يا منى لا مابا اسوي مشاكل
شيخة: بس ولو يا ظبية ما يصير مايد مستغل سكوتج هذا
ظبية: ما عليه بستحمل
منى: هو بعده ما ملج عليج ويعاملج بهالطريقة بعد الملجة والعرس شو بيسوي ناقص يمد يده بس
ظبية: الله يهديه


سهيل: لا يا فطوم لا
فاطمة: انت جرب
سهيل: مستحيل ادق لها يا فطوم...بعدين بطيح من عينها وبتتحراني من هالشباب اللي يبون يتسلون
فطوم: بس...

يقاطعها سهيل: لا تحاولين وياي اذا عندج حل ثاني قوليه واذا ما عندج خلينا على هالحال
فاطمة: خلاص انت اكتب لها رسالة وانا بعطيها اياها
سهيل: هي هذا الحل ممكن بس انتي بتروحيلها
فاطمة: ما ادري بعدني المهم انته الحين سير اكتب الرسالة
سهيل: اوكي
اما ظبية حالتها حالة المسكينة وماراحت عنها شيخة الا بعد ما اطمنت عليها ... وعقب يلست منى عندها شوي وبعدين خلتها عشان ترتاح وترقد بس من وين بييها الرقاد ومايد يجرحها ويعق عليها ذاك الكلام اللي يعور القلب ...
ظبية تفكر: انا لازم اكلم مايد وافهم منه ليش جي هو يعاملني...(شلت ظبية تلفونها وكانت متردده واااااااااااااايد وفي نفس الوقت خايفة... لكنها اتشجعت وهزمت خوفها
مايد : نعم خير شعندج متصلة
ظبية: مايد انا لازم اتفاهم وياك
مايد: على شو نتفاهم مافي شي نتفاهم عليه
ظبية: امبلا فيه ... مايد انته ليش تعاملني بطريقة جافة ...يا مايد.. انا ...انا ...انا انسانة يعني احس مب حيوان
مايد بسخرية: يحلييييييييلج كسرتي قلبي بكلامج ... وكمل بعصبية: شوفي انا بعاملج بالطريقة اللي اباها كييييييييييييييفيييييييي انا حررررررررررر...ويصك مايد التلفون بويه ظبية
ظبية: حرام عليك يا مايد حرام ... وعقب يلست اتصيح لين ما رقدت
وطبعا لا سهيل ولا فاطمة يعرفوا انها محيره لولد عمها
اليوم الثاني العصر في بيت سهيل
ام سهيل: فطوووووم يا فطيم وينج
فاطمة: ها اماية بغيتيني
ام سهيل: انا بسير عند الييران شوي بتيين وياي
فاطمة: لا اماية ما بسير
ام سهيل: برايج عيل انا سايرة
فاطمة: مع السلامة
وبعد ما ظهرت ام سهيل من البيت بنص ساعة
سهيل: اقول فطيم
فاطمة: شو

سهيل: انا خشيت الرسالة في درجج انزين وانا الحين ساير عند الربع
فاطمة: الله يحفظك
فاطمة تفكر: دام انهم كلهم ظهروا ليش ما دق على ظبوي اخبرها اتيي
ظبية كانت في غرفتها ترتب فايلاتها ويرن تيلفونها ... حست ان قلبها بيوقف لما سمعت صوت تلفونها اتحرته مايد لكن يوم شافت الرقم اطمنت لانها فطوم
ظبية: مرحبا مليون وان زادن لا باس
فطوم: الللللللله كل هالترحيب حقي ... شحالج ظبوي
ظبية: بخير يعلج الخيرانتي شحالج
فطوم: بخير دامج بخير... اقول ظبوي شو رايج اتيين بيتنا انتي ومنى لان محد فيه امي سارت عند الييران وسهيل سار عند ربعه ونحن بناخذ راحتنا
ظبية: انزين بس منى ما ظنتي اتيي لان ربيعتها عندها ... وانا بسير اخبر امي وبقول حق علي يوصلني
فاطمة: اوكي
ويوم سكرت فطوم عن ظبية سارت ظبية تخبر امها ورخصتها انها تروح وعقب سارت ظبية عندعلي
ظبية: الشيخ علي ولد راشد شحالك
علي: دام السالفة فيها الشيخ اكيد تبين شي
ظبية: يعيبني فيك انك تفهمها وهي عالطاير
علي: تراني ذكي
ظبية: ه هي اقولك اباك توديني عند فطيييييم
علي: ومن وين طلعت هاي بعد
ظبية: حووووه انت شو بلاك هذي اخت سهيل
علي: هييييييييييييييي زين انتي زاهبة
ظبية: خمس دقايق واكون عندك
علي: تراني بحسبهن لا تتاخري دقيقة وحده
ظبية: ان شااااااااااااااااالله
وسارت ظبية وتلبست وحطت مكياج خفيف وسارت... يوم وصلوا بيت فطوم نزلت ظبية من السيارة وقالت لعلي انها بدقله يوم تبا ترد
ويوم دشت ظبية لقت فاطمة مستقبلتنها عند الباب
فطوم: هلا وغلا توه نور البيت

ظبية: منور بهله
المهم وسلموا على بعض وخذوا العلوم والاخبار
فاطمة: الحين خفت ريلج كامل؟
ظبية: الحمدلله خفت
وفجاة يسمعون الاذان
فاطمة: قومي نصلي تراه اذن
ظبية: يالله
وعقب ما خلصن صلاة
ظبية: فطوم قومي نتمشى في الحوي الجو حلو اليوم
فاطمة: والله فكرة يالله قومي
ويوم هم نازلات الدري
فاطمة: اوووه نسيت شي انتي سبقيني وانا بييج عقب شوي
ظبية: اوكي
وسارت ظبية الحوي وشوي ويتها فاطمة وهي شايلة بايدها الرسالة
فاطمة: يودي
ظبية: اشو ها
فاطمة افتحيها واقريها
ظبية فتحت الرسالة وكان مكتوب فيها :
الى اللي ملكت قلبي وعقلي (ظبية)
شفتك ولا ظنيت بهواك **ما هو بكيفي غصب عني
لا والذي بالكون سواك **صدق المشاعر لك خذني
حاير واسج فكري وياك *** اقصد وشعري لك يعني
كن القمر طلعة محياك *** ياللي جمالك فاتنني
حاولت اصبر عنك وانساك *** لكن روحي لك تحني
اتخيلك في يوم لقياك*** يوم الصدف فيك يجمعني
اشتاق لك والشوق جدواك**ونظرات عينك شوقني
دايم تمر علي ذكراك***ومن شوق قلبي متعبني
ودي بشوفك لا عدمناك**في العمر تبقى ملازمني
مع حبي : سهيل ..










.








اخر مواضيعي

0 ويبقـــــــــى الأمل !! << مقتبسه من الواقع ...
0 دعاء بكل حروف اللغة العربية ..
0 استمع للقرآن كاملا بصوت الشيخ الذي تريد !!
0 طريقة مسح الصور ومقاطع الفديو من الجوال للأبد
0 حب مع وقف التنفيذ(قصة روووووووووووووعة )









--------------------------------------------------------------------------------

ظبية تمت مصدومة ما عرفت شو ترد على فطوم
ظبية: فطوم انا بخبرج سالفتي كللللللها
فاطمة: أي سالفة
ظبية سمعي
وخبرتها ظبية عن سالفة مايد وانها محيره له وانها ماتبا بس هي لازم توافق عشان ما يستوي مشاكل
ظبية: اما الرسالة هذي بصراحة أ أنا ما دري شقولج غير اني احب سهيل
واول ما قالت ظبية هالكلمة كان سهيل توه داش وسمع الكلام اللي قالته ظبية
وتمت ظبية وحليلها مفتحة عيونها ومتيبسة ما عرفت شو تسوي ونفس الشي سهيل فرحان وفي نفس الوقت منحرج وفاطمة يوم حست ان الجو بدا يتكهرب سحبت ظبية وطلعوا فوق وعاد سهيل شاقنها الابتسامة من الاذن لين الاذن
في غرفة فاطمة
ظبية: فطوم لحقي علي شو هالموقف اللي صار
فاطمة: انا نفسج مستغربة هو عادته لما يظهر ما يرد غير في الليل بس تدرين احسن على الاقل سمعها منج هو اصلا كان يتمنى يسمع منج كلمت احبك والحين هاج هالورقة وهالقلم وكتبي رسالة له
ظبية: شو اكتب بعد اللي صار صعب اني افكر
فاطمة: يا ظبية يا حبيبتي ما في داعي لكل هالتوتر السالفة مب مستاهلة يالله كتبي الرسالة
ظبية: انزين انتي طلعي بره عشان اكتب براحتي
فاطمة: ول عليج تطرديني بعد
ظبية: ه يالللللللللللللللللللله
وطلعت فاطمة وكتبت ظبية الرسالة ويوم خلصت زقرت فاطمة وعطتها الرسالة وقالتلها انها بدق حق علي عشان ايي ياخذها
ويوم راحت ظبية سارت فطوم تعطي سهيل الرسالة
فاطمة: قبل لا اعطيك الرسالة ممكن اعرف شة اللي ردك البيت من وقت
سهيل: ماشي بس الربع قرروا يسيروا دبي وانا ماكان لي خاطر فقلت ارد البيت احسن... يالله هاتي الرسالة
فاطمة: يود
وطلعت فاطمة عنه
اما سهيل فتح الورقة ويلس يقرا المكتوب:
الى الغالي سهيل
تدري اني موت احبك وان مالي غير حبك
واللي ينبض في ضلوعي ماهو قلبي هذا قلبك
تدري يا فرحي وهمي من كثر منته بدمي
كل ما تنظر في عيني عيني من عيني تسمي
تدري من عشقي لشوفك ما تفارقني طيوفك
صرت اناظر بالمرايا ما ارى نفسي واشوفك
سهيل احبك حييييييل
ظبية
سهيل: آآآآآآآآآآآآآه احبج احبج يا ظبية
فاطمة ادق الباب
سهيل: دشي فطوم
فاطمة: سهيل في موضوع ابا ارمسك فيه وهو يخص ظبية
سهيل حس قلبه مقبوض: تعالي شو السالفة
وخبرته فاطمة عن مايد وان ظبية محيرة له
سهيل: .......................

فاطمة: سهيل انا ادري ان هالشي بيضايقك لكن اهم شي ان قلب ظبية بين ايديك ولا تنسى انها تحبك ومدام انتوا متمسكين ببعض بيكون حبكم اقوى من مايد وغير مايد ومهما طال الزمان او قصر ومهما غابت ظبية عنك ان شالله وباذن الله بتكونون لبعض اهم شي الحين يا سهيل انكم تقوون علاقتكم ببعض وحاول قد ما تقدر انك تنسى مايد
سهيل: والله ما ادري يا فطوم انتي بكلامج هذا خففتي شوي من ثقل صدري معاج حق احنا الحين لازم نقوي علاقتنا ببعض والله يكتب اللي فيه الخير
اما ظبية طايرة من الفرحة ووناستها بدون حدود وتمنت ان مايد ما يتصل فيها ويخرب عليها فرحتها
منى: يعلها دوم الضحكة بس شو سببها
ظبية: خلاص يا منى خلاص انا احس اني عايشة فوق ... فوق في عالم من الحب والرومانسية والامان
منى: خبريني
وخبرت ظبية منى بكل اللي صار
منى: والله اني فرحتلج من قلبي
ظبية: حبيبتي (ولوت ظبية على منى)
سهيل يالس على السرير وميود رسالة غناته وتم يقراها اميه مرة من دون ما يمل
سهيل: آآآآآآآآه للاسف يا ظبية ما ظنتي بنكون لبعض والله قلبي يعورني بس انشالله تتفتكين من مايد هذا والله فوق وما بيرضى بظلمه لج ( وتنزل دمعة من دموع سهيل الغالية لكنها مب غالية على غناته وروح قلبه ظبية
ظبية من جهة ثانية تحس نفسها انها ما غلطت لما خبرت فطوم وشيخة ومنى عن مايد لانها تثق في هالثلاثة وهي عارفة عدل انهم ما بيخبرون حد وتمنت ان فاطمة تخبر سهيل عشان لو صارت خطبة ولا عرس ما يقول سهيل انها قصت عليه وتقول ظبية في خاطرها: والله قلبي يعورني مابا مايد ماباه وتمت ظبية تصيح من خاااااااااطرها ولو خلصت دموعها بتصيح عيونها دم ... ظبية حاسة ان الدنيا كلها ضدها بس مدام في انسان واحد يحبها وهي ماتبي اكثر عن حنانة ورقته وحبه وطيبه وقلب يا كبر بيته وبسمته تشيل كل الهم اللي في صدرها وينسينها الهم اللي عانته وبتظل تعانيه
سهيل يفكر: آه يا ظبوي كفاية طلتج تملا علي حياتي وتنسيني انج ما بتكونين لي ومهما بعدتي يا حياتي بيكون حبي لج وحدج وانا دوم تحت امرج يا غناتي مدام قدري عليتيه انا مابي غيرج انتي

اليوم الثاني كان اتعس يوم في حياة ظبية
مايد ... كان ياي هو وابوه وامه عشان يخطبون ظبية رسمي وهم يوهم على غفله ومحد كان يدري انهم بييو وهذي طبعا كانت خطة مايد انه يعرس على ظبية ويعذبها و قرروا انهم يسوون الملجة والعرس في يوم واحد
طبعا ظبية كانت مبدية موافقتها من اول وتم كل شي على خير بالنسبة للاهل اما بالنسبة لظبية شوفوا كيف...
ظبية وهي تصيح: لا يامنى لا انا ماباه ماباه (وتصيح)
منى: حبيبتي خلاص اهدي الصياح ما بيسوي شي قلتلج يا غناتي كلمي ابوي انتي اللي رفضتي ما يصير تسعدين غيرج على حساب سعادتج
ظبية: لا لا مستحيل اقول لابوي يا منى انا مابا المشاكل تستوي بين الاهل بسبتي
وعقب ما روحوا قوم مايد يرن تلفون ظبية وكان ظبية صوتها مخنوق من كثر الصياح وردت على التلفون من غير ما تشوف
ظبية: الو
مايد يضحك باستهزاء: شكلج كنتي تصيحين بس اكيد مب دموع فرح ادري انج ما تبيني لكن حامض على بوزج اخليج في حالج باخذج وغصب عنج ه وسمعيني زين دراسة مافي يعني مافي فهمتي ولا لا (وصك الخط بويا وهي ما تكلمت ولا كلمة)
وطبعا وصل الخبر لشيخة وزعلت زعل فظيع على ظبية
شيخة: شو يعني ما تكملين دراسة
ظبية: شو اسوي يا شيخة شكله ناوي على نيه مب زينه ما يباني اكمل ... بس لا تخافين علي يا شيخة الله وياي والله ما يرد دعوة اللي دعاه
شيخة: ونعم بالله والله يعينج يا حبيبتي على حياتج اليديده وقلبي وياج
منى خبرت فاطمة بكل اللي صار وعورها قلبها على سهيل وعلى ظبية ولازم انها تخبر سهيل لانه لو ما عرف منها بيعرف من برع
فاطمة: سهيل في موضوع مهم
سهيل حس ان الموضوع يخص ظبية : ظبية فيها شي
فاطمة: انت انسان مؤمن بربك والمكتوب لازم يصير
سهيل: طيحتيلي قلبي قولي ظبية شفيها
فاطمة: ظبية يا سهيل .....
سهيل بعصبية: قولي
فاطمة: انخطبت وبس
سهيل: ...................
فاطمة: سهيل .........
ما خلاها سهيل تكمل كلامها طلع وشل سيارته وصار صوب جبل حفيت ويوم وصل فوق نزل من سيارته ودموعه المسكين اربع اربع والهوى يضرب عليه يخفف شوي من حرارة صدره
سهيل وهو يفكر ويصيح بقو: خلاص يا ظبية خلاص كل شي راح وحبنا الحلو ما منه فايده يا ظبية
وهني تكلم سهيل بصوت عالي وهو يصيح: احبج احبج يا احلى ظبية صعب اني اقول الله يهنيج ويا مايد لكني اقول الله يعينج على ما بتلاج وقلبي وياج ...أأأأأأأأأه وصيتك يا قلبي انك توفي لاغلى انسانة عزيتها وصدقني يا قلبي اني مابا اكثر من اللي فيها لاقيته يا قلبي اوعدني انك ما تحب غيرها ... اوعدني يا قلبي ما تفتح بابك لغيرها ... اوعدني يا قلبي تصد أي قلب يقولك احبك ... اوعدني يا قلبي انك تحبها للابد ... (يقول ويصيح) اوعدني اوعدني
مسكين سهيل حالته تقطع القلب ظبية عرست وراحت لبيت ريلها اقصد ريلها بالاسم بس ومافي داعي اوصف العرس لانه مهما كان حلو كان في عين ظبية عزا ويوم مماتها







..
..



..

[..





إحصائية العضو
علم الدوله:








اخر مواضيعي

0 ][ .:. الفرق بين غنمنا وغـنم أوربا .:. ][ >>> لا يفوتك <<<
0 الي يبغى يشوف البيت الأبيض من الداخل.
0 اختصارات المسنجر ... ^^
0 جميع رسائل الخطأ في Windows شرحها وحلولها
0 استمعوا الى هذا الصوت الملائكي من هذا الطفل وقولوا ما شاء الله "فيديو"









--------------------------------------------------------------------------------

ومرت الايام والشهور ومايد نفس ماهو ما تغير لا زاد ولا تقص بس فالح كل ما يشوف ظبية يسمعها كلام يعور القلب وفي يوم مايد تم يهاوش ظبية لانها ما كوت له كندورته عدل ( الكندورة اصلا زينه بس هو يبا سبب)
ظبية: انته شو مافي قلبك رحمه انت ليش جي تعاملني انا بنت عمك يا مايد مب شغالة ولا حيوانة عندك
مايد: طول ما انتي في بيتي حالج وحال الخدم واحد
ظبية: انته مستحيل تكون ادمي انته حيوان ... حيوان شرس
مايد: انا حيوان يابنت ال ...... ( ويعطيها مايد كف على ويا)
ظبية: وصلت فيك الجرأة انك تضربني بعد
مايد: اضربج واضرب طوايفج ( ويشدها مايد من شعرها وبعدين يمكسها من كندورتها ويعقها على الكبت واغمى عليها ويوم شافها مغمي عليها توقعوا شو سوا ... بكل بساطه خلاها وطلع ... بعد ما طلع هالنذل دخلت الشغالة تبا تطمن على ظبية ويوم لقتها مغمي عليها يابت لها عطر وشممتها اياه وساعدتها الشغالة انها توقف وودتها صوب السرير ويلست تفكر في سهيل ... وما بقول اتذكرته لانها اصلا ما نسته عشان تتذكره وكانت تصيح صياح المسكينه ... تشكي حالها لربها وتدعيه انها يفكها من هالعيشة او بتسمية اصح الجحيم
ويرن موبايل ظبية كانت منى اختها
ظبية وكان صوتها تعبان: هلا والله غناتي
منى: ظبية اشفيه صوتج
ظبية: ماشي كالعاده تعبت من الصريخ تعرفين مايد
منى: الصراحة هذا ما ينسكت عليه ظبية انتي بتستحملين الحين لكن بعدين ما بتقدرين
ظبية: ما عليه يامنى ما عليه الله وياي...المهم انتوا شخباركم وامي وابوي علومهم وعلوي ولهت عليه من زمان ما تناقرت وياه ه
منى: آآآآآآآآه يا ظبية من زمان ما سمعت هالضحكة
ظبية: وانا من زمان ما ضحكت يامنى انا ما عدت ظبية الاولية اللي دوم تضحك وتسولف مايد كرهني في عيشتي ... آآآآآآآآآآآآآآآآآه الله كريم
وسكرت منى عن ظبية وعقب تمت تتذكر سهيل والمواقف اللي استوت وياها معاه وابتسمت وتذكرت واااااايد اشيا وقطع حبل افكارها صوت كريه
مايد: بسم الله بعدج حيه اتحريتج متي
ظبية: الموت اهون من مجابل ويهك يالنذل يالواطي يالمنحط
مايد: سحبها من ايدها وسحبها وهي في الارض وظبية تصارخ من الالم وطلعها بره الغرفة سمعيني زين حفظي لسانج وسيري سويلي عشا انا يوعان ... وقامت ظبية وكانت تصيح ولفت عشان تسير صوب المطبخ سحبها مايد من شعرها : ولا اقولج ردي اخافج تحطي فيه سم ولا عمل انا أأمن اكل الخدم ولا اامن اكلج انتي ... وظبية من كثر الصياح مب قادرة تقول اي شي او تسوي شي وشكلها كان يقطع القلب لكن ما يهز أي شعور في مايد
مايد: صح عندي لج بشارة ... ( ويضحك بسخرية) انتي محرومة من العيال انا عقييييييييييييم ه تصدقين اني استانس يوم اشوفج منكسرة وانا اهينج واضربج براحتي كنج لعبه اوه نسيت انتي اصلا لعبة بس مسلية (وقال مايد بحزم): وبعدين سمعي من يوم ورايح مافي نومه هني ارقدي في الصالة ولا ترقدين على الكنب ارقدي في الارض عشان الكنب ما يتخيس بقذارتج وسيري شلي فراشج يالله
وسارت ظبية ترقد وهي دموع ودموع في عينها: والله ان الموت اهون من عيشة الذل هاذي
ونرجع لسهيل ... سهيل مسكين من عرست ظبية وهو حالته حالة ما ذاق طعم الراحة من شهور ... صعب انه يرتاح او يغمض له جفن وهو يعرف زين ان غناتة تعاني وتنسب كل شوي وتدخل عليه فاطمة
فاطمة: سهيل غناتي قوم اتعشى انت وايد اهملت نفسك ما يصير نفسك ترا لها حق عليك
سهيل: نفسي تعبانة ومتعذبة يا فطوم نفسي بعيده عني انا حاس ان الغالية مب بخير
فاطمة: لا تقول جي يا سهيل ان شالله هي بخير وما عليها شر
سهيل: انا تعبان يا فاطمة تعبان ( ويصيح)
فاطمة: ردينا على الصياح غناتي ارحم عيونك شوي (وتلوي فاطمة على سهيل عشان تهديه) وفرشت له فاطمة فراشه ويلست عداله لين ما رقد جنه ياهل وفاطمة كانت عينها ادمع وهي تشوف اخوها راقد ودموعه معلقة في رموشه وكل قطعة من ويهة مبين فيها الحزن ... ودقات قلبه تردد اسم واحد يسكن في حنايا سهيل (ظبية) ظبية الحنونة والطيبة اللي ما فكرت بنفسها يوم خطبها مايد فكرت في اهلها خافت عليهم من انهم يقطعون بعض ... وسهيل ... سهيل اللي حب بكل مشاعره ومن كل قلبه حب ظبية لكنه مؤمن بقضاء الله ومع هذا ما يقدر يمنع نفسه ان يصيح ودموعه مب غالية على روحه وحب حياته ... آآآآآآآه يالدنيا تاخذين وايد وتعطين القليل ... والي نحبه دوم تاخذيه منا وان بغيتي رجعتيه وان ما بغيتي ما ترجعيه
اليوم الثاني في بيت بو علي
ام علي: قلبي يعورني على بنيتي من زمان ما رمستها
بو علي: تعوذي من ابليس يا حرمة البنت ان شالله بخير وما عليها شر
ام علي: لا انا قلبي حاس ان ظبية فيها شي انا لازم ادق لها
واتصلت ام علي على تلفون ظبية وكانت ظبية يالسة تنظف الحمام ( طبعا مايد اللي قالها جي مب بارادتها اكيد)
ظبية: هلا اماية
ام علي: هلا بنيتي شحالج غناتي
ظبية: بخير وسهالة اماية انتي شحالج وابويه شحاله
ام علي : بخير الحمدلله ... المهم انتي بنيتي مايد شو مسوي وياج عساه مريحنج
ظبية: تصدقين مايد انسان طيب وما يخليني امد يدي على أي شي انظفه ولا اسويه يقولي اذا بغيتي شي امري على الخدم واليوم بنطلع نتعشى برع بعد
ام علي: الله يسعدج وياه انشالله
ظبية: انشالله
ويوم سكرت ام علي من عند ظبية
بو علي: شفتي ان البنت بخير
ام علي: عاد تعرف قلب الام ما يرتاح لو حس ان ضناه مب بخير
في بيت ظبية في الليل كانت ظبية راقده كالعاده في الصالة وعلى الارض وكانت الساعة 3 ونص وفجاة تحس ظبية حد يسحبها من شعرها ويعطيها ذاك الكف
مايد : قومي هاتيلي ماي
ظبية تصيح: انته ما تفكنا من شرك لا ليل ولا نهار
مايد: بعد والله وطلع لج لسان سيري اقولج هاتي الماي
وسارت يابت الماي
ظبية: يود
مايد: خلاص انسدت نفسي مابا سيري رجعيه ولا اقولج اشربيه انتي
ظبيةّ: بس انا مب عطشانة
مايد: لما اقولج شربي يعني شربي
ظبية كانت ايدها ترتجف واول ما لمس القلاص شفة ظبية يمسكها مايد من راسها ويمسك القلاص ويشربها الماي بالغصب وعقب فر القلاص وعق ظبية في الارض وسار يكمل رقاده ولا كنه شي صار ولا استوى وتمت ظبية تصيح وهي تتذكر سهيل وتتمنى لو كانت وياه
اما سهيل كان واعي هذاك الوقت وحس بقلبه مقبوض على ظبية وتم يدعي ربه انها تكون بخير

اليوم الثاني الصبح قامت ظبية جسمها كله يعورها بسبب ظرب مايد المستمر لها وسارت لمايد
ظبية: مايد قوم ودني المستشفى جسمي كله يعورني
مايد وهو يدزها: قومي لا انا مب متفيج لج
ظبية ودموعها نازلة على خدها: حرام عليك انا مب قادرة اتحرك
مايد وبصوت عالي: اوهوووووووو منج انتي وبعدين معاج قلت لج مب موديج (ويعطيها مايد كف على
ويا خله راسها يضرب في اليدار وظبية طاحت ولا تدري بالدنيا وظهر مايد من البيت وصفق الباب بقو وراه وخلاها ولا يدري عنها... طبعا الشغالة دوم يوم تسمع هواشتهم تروح لظبية بعد ما يطلع مايد ويوم شافت الشغالة ظبية طايحة في الارض والدم نازل من راسها صرخت وشلت دفتر التلفونات واتصلت بيت قوم ظبية
في بيت قوم ظبية كان بو علي وام علي ومنى وعلي يسولفون ويضحكون
علي: ه وقفط ويه الدكتور وحليله
كلهم : (ويرن التلفون)
علي: انا بقوم ارد
علي: الو
الشغالة: بابا الهق على ماما دبية في دم راس مال هي
علي: اشووووووووووووووووووووووو؟ انتي شوتقولي
وسكر علي
بو علي: خير ياولدي شو صاير
علي: ظبية يابوي ... طايحة في بيتهم والدم نازل منها
ام علي: اسم الله على بنتي بسرعة لحقوا عليها يا حسرتي على بنتي (وتصيح)
منى وهي اتصيح بعد: بس يمي قومي خلنا انسير لها
وساروا كلهم بيت ظبية بسرعة ونقولها لمستشفى الجيمي ... ظبية في غرفة الطوارئ وعندها الدكتورة
وام علي حاطه راسها بين ايديها وهي تدعي ان الله ينجي بنتها ومنى دقت لشيخة اتخبرها عن ظبية
شيخة: الحين ياية انا باي
منى: باي
وطلعت الدكتورة
ام علي: ها يا بنتي خبريني ظبية بخير
الدكتورة: اطمني خالة بنتك كويسة وحالتها مستقرة لكنا هلأ في حالة شبه غيبوبة وان شالله بتفوق بس في كدمات وجروح كتيرة في اماكن مختلفة من جسما في بعض الجروح واثار على العموم انتوا اعدتكو هون ما منا فايده روحوا ارتاحوا انتوا ولما بتفوق راح نتصل عليكم
علي يطالع ابوه مستغرب ويفكر: شو سبب الجروح اللي في جسم ظبية
ام علي: لالالالا انا بتم عندي بنتي ما خليها
منى: امايةانتي سيري البيت وانا بتم هني واول ما تنش بدقلج على طول وبخليها ترمسج يالله اماية عشان خاطر ظبية الغالية
ام علي: انشالله يا بنتي بس اول ما توعى ادقيلي
منى : انشالله اماية
وساروا كلهم وبقت منى ويابت لها كرسي ويلست حذال ختها وهي اطالعها وتقول في خاطرها: الله ينتقم منك يا مايد هذي سوا تسويها في مرتك وبنت عمك بس وين تروح من الله وفجاة يرن موبايل منى
منى: الو
فاطمة: هلا مناية شحالج
منى بضيج: ماشي حالنا
فاطمة: منى ليش صوتج غير ... وبعدين انا ادق حق ظبية من الصبح وتلفونها كله مغلق ما تعرفين وينها
منى وهي ماسكة صيحتها وخانقتنها العبرة:اعرف
فاطمة: منى ظبية شفيها
منى وهي تصيح: ظبية هني في المستشفى وهي متعورة
فاطمة: انتي شو تقولين ... وظبية ليش متعورة (يوم قالت فاطمة هالكلمة دخل سهيل ويوم سمعها حس انه بيطيح )
وسحب سهيل من فاطمة التلفون
سهيل: الله يخليج حطي السماعة على اذن ظبية
منى مستغربة ما توقعت سهيل بيتكلم وقالت: بس هي في غيبوبة
سهيل: الله يخليج حطي السماعة على اذن ظبية يمكن تسمعني دخييييلج
وحطت منى السماعة على اذن ظبية

سهيل وبصوت حنون يحمل كل الحب: ظبية ... حبيبتي غناتي قومي عشان خاطري ظبية انا احبج دخيلج غناتي لا تروحين وتخليني انا اباج وبعدني احبج وقلبي حافظ على وعده وفجاة نزلن دموع من عيون ظبية
منى: سهيل ظبية شكلها بتوعى
سهيل: انا ياي الحين
وقامت ظبية ولوت عليها منى ودخلت شيخة
شيخة وهي تصيح: ظبية غناتي حبيبتي شو صار لج اكيد النذل الله ينتقم منه
ظبية وصوتها كان وايد تعبان: سهيل وينه كني سمعت صوته
وخبرتها منى انه رمسها وان هو ياي الحينه واستانست ظبية انه بيي ويلسوا يسولفوا شوي ...ودشت عليهم فاطمة واتحمدت لظبية بالسلامة
فاطمة: ظبوي في ناس يبون يشوفونج بره
ظبية تستهبل: منو
فاطمة: اللي خبرج ه( وعدلت ظبية يلستها وتحجبت عدل )
ودخل سهيل حتى نسا يسلم
سهيل: ظبية غناتي حمدلله على سلامتج يعله في اللي يكرهونج
ظبية: الله يسلمك
ومسك سهيل ايد ظبية(طبعا هو متجاهل وجود منى وشيخة وفطوم ونفس الشي ظبية متجاهلتنهن) وعيونه كلها دموع ونزلت دموعه على ايد ظبية
ظبية: لا غناتي الا الدموع مابا اشوفها على ويهك ( وتمسح ظبية دموع سهيل بايدها)
فاطمة: احم احم نحن هنا
سهيل: خسج الله ( سهيل وظبية بعدهم ماسكين ايادي بعض)
فاطمة: يالله يا سهيل لازم نروح الحين عشان لا ييوهم عرب ولا شي ويلقوك هني
سهيل: يالله غناتي انا اترخص
ظبية: عمري بتروح مرة ثانية عني
سهيل: لا غناتي هالمرة بكون معاج للابد








..














اخر مواضيعي

0 ويبقـــــــــى الأمل !! << مقتبسه من الواقع ...
0 |--*¨®¨*--| مــــوت بــــلا مــــوت |--*¨®¨*--|
0 هل تعلم لماذا الطواف حول الكعبة عكـــــس عقارب الساعة ؟
0 وحلقت أخيرا (قصة جميلة ) لا تفوتكم
0 Smile احلى 100نك نيم للماسنجر









--------------------------------------------------------------------------------

ظبية اطمنت وارتاحت وايد من كلام سهيل وكل الالام اللي فيها خفت ويوم بغا سهيل يروح قبضت ظبية ايد سهيل بقو وقرا سهيل في عيونها خوف من ان غدر الزمان يطوي حبهم ويبعدهم عن بعض لكن هو حط ايده على ايدها وضغط عليها بقو عشان يفهمها ويقولها من عيونه اطمني يا ظبية ما حد بياخذج مني بعد اليوم
ظبية فهمت نظرات سهيل وارتاحت وايد ... اما منى اتصلت باهلها وقالت لهم ايووا
ولما يو سوت ام علي عرس بصوتها وهي فرحانه بسلامة بنتها وتموا كلهم يسولفوا
بو علي: اقول يا جماعة لو تخلوني انا وظبية وعلي لروحنا شوي نبا نتكلم في موضوع
ام علي: ان شالله ... يالله يا بناتي
شيخة+منى: يالله
بو علي: ظبية شو اللي استوا
ظبية نزلت راسها وتمت اتصيح
علي: ارمسي يا ظبوي مايد صح؟
ظبية هزت راسها : هي
بو علي: آ يالنذل آيالكلب
علي: ابويه انا ساير له بعلمه كيف يعامل ظبية زين
بو علي: اصبر شو يا علي ... زين ليش ما خبرتينا يابنتي
ظبية: ما بغيت اسوي مشاكل
علي: والله انج اصيلة يا بنت امي وابوي خفتي علينا وما خفتي على نفسج والله انه ماعرف قدرج ورفس النعمة اللي كانت بين ايده
وطلع علي وهو مشتط على مايد
ظبية: ابويه سير وراه لا يسوي شي انا بس ابا مايد يطلقني بهدوء خلاص مافي داعي للمشاكل
بو علي: ساير ساير يا بنتي
وطلع بوعلي من الغرفة ولحق علي وساروا بيت بو مايد

دخلت ام علي ومنى وشيخة
ام علي: شصاير يابنتي ليش علي وابوج ظهروا
وخبرتهم ظبية السالفة وتموا يالسين على اعصابهم وفجاة يرن تلفون منى
منى: هذا علي
ظبية: ردي بسرعة شوفيه شو عنده




منى: هلا علي
علي: انتصرنا
منى:علي مب وقت نكت الحين قولي شو سويت
علي: اوب منى صوتج طلع
منى عصبت وفرت التلفون على ظبية
ظبية: ها علي شسويت
علي: بسم الله اكيد منى عصبت
ظبية: اووهووووو منك يا علي يالله لا تخليني على اعصابي
علي : تمي على اعصابج انا ياي الحين وبخبرج
وسكر علي عن ظبية
ظبية: مالت عليه ما قدرت اخذ منه شي مفيد
شيخة: هو اللي استفاد رفع ضغطج انتي ومنى
ظبية: وفجأة سكتت
ام علي: بلاج يابنتي سكتي
ظبية: تصدقين اماية من زمان ما ضحكت وحتى ان ضحكت في البيت كان ... كان (وردت تصيح)
لوت ام علي على بنتها
شيخة بقهر: كان يضربج
ودخل علي عليهم
علي: اوب اشوف مسويين فيلم هندي هني
ظبية: فكنا من خفة دمك الحين قول يالله
علي وهو يحك راسه ويقول ببرود فظييييييع: ماشي بس رحت لمايد وشبعته ظرب... ظربته ظرب قد ظربه لج عشر مرات ... وفجأة علي بوز وظهرت عليه ملامح الزعل وقال: وهو متمسك فيج وقال مستحيل ايهدج
ظبية شهقت واغمى عليها
ام علي : بنتي بنتي يا ويلي عليج
علي وهو خايف : ظبية ظبية قومي كنت اقص عليج باجر بيطرش الورقة قومي يالله لا توهقينا
ظبية: بووووو اقص عليك لاني اعرف حركاتك
علي: افففف زيغتيني ... لوتيه
ظبية :
ام علي: فديت هالضحكة والله عساها دوم
ظبية: خلاص اماية من اليوم بتسمعين هالضحكة دووووووم
كلهم: انشالله
ظبية: الا ابويه وينه
علي: يلس يضرب مايد
ظبية عاقده حواجبها والكل بعد مستغرب
علي: أيه ايه انتوا بلاكم اقصد يضربه بس مب ضرب ضرب لا اقصد يضربه بالكلام
ظبية: علني فدا ابويه
المهم اطلقت ظبية ومر كل شي على خير وقرر سهيل ان اول ما تخلص ظبية عدتها يسير يخطبها سيده لانه مب مستعد يخسرها مرة ثانية وخلصت ظبية من العدة وخطبها سهيل ووافقوا وتم كل شي على خير وخلوا الملجة و العرس في يوم واحد ... طبعا ليلة العرس حجزوا في فندق روتانا لكن العرس آآآآآآآآآه كان عرس فنان وروعة احلى عن عرسها مع مايد بالف مرة لالالا بمليون مرة لالالالا اكثر ... اتفق سهيل وظبية انهم يتموا عقب العرس اسبوع في البلاد وعقب يسافروا باريس ويوم خلص العرس دخلوا العرسان الحجرة اللي حاجزينها ليلة وحده
سهيل: اخيرا يا ظبية نحن لبعض
ظبية منزلة راسها ومستحية
سهيل: صدقيني حبيبتي بنسيج كل اللي عانيتيه وبمحيه من راسج (ومسك سهيل ايد ظبية ووقفها ولوى عليها)
ظبية: حبيبي وانا في حضنك كل جروحي داويتها وغسلت كل همومي وعسى الله يقدرني واسعدك
سهيل: وان شالله اقدر اسعدج يا غناتي
وبعد اسبوع من زواجهم سافروا وردوا واكتشفوا ان ظبية حامل وفرحولها فرح
وفجأة وصللهم خبر زعلهم (شوي) مايد اتوفى في حادث سيارة ظبية عينها دمعت ما توقعت ابد انها بتذرف دمعها على الانسان اللي رواها الويلات
سهيل: والله ان قلبج كبير يا ظبية يالله الله يرحمه ويغفر له (وقام سهيل وحضن ظبية بقووووّ)


النهاااااااااااااااايه ..

الموضوع الاصلي  من روعة الكون

 


قديم 05-09-2007, 07:52   رقم المشاركة : 2 (permalink)

معلومات العضو

إحصائية العضو





اشواق الحب غير متصل

المستوى: 5 [♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥]
الحياة  0 / 102

النشاط  13 / 3565

المؤشر 11%

إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
اشواق الحب يستحق التميز

افتراضي

اختكم واتقبل رائيكم وخاصتن سكوتي سر كلا مي ابغى الرد على القصه واول احد يقرا القصه هو ان شاء الله سكوتي سر كلامي

اشواق الحب

 

 

 

   

قديم 05-09-2007, 10:09   رقم المشاركة : 3 (permalink)

معلومات العضو

إحصائية العضو





hasanout غير متصل

المستوى: 31 [♥ Bأ©-Yأھu ♥]
الحياة  0 / 774

النشاط  461 / 27142

المؤشر 97%

إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
hasanout يستحق التميز

افتراضي

قصه غايه في الروعه
واسلوبك في الكتابه رائع

تقبلي مروري وتحياتي

 

 

 

   

موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

آخر مواضيع مــنــتــدى الــحــكــم والــقــصــص

منتديات روعة الكون


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة



الساعة الآن 12:37.

أقسام منتديات روعة الكونت

الــمــنــتــدى الــعــام | الـمـنـتـدى الإسـلامــي | مــنــتــدى الـترحـيب والـتـعارف والأهداءات | مــنــتــدى الــــصـــور | مــنــتــدى الأنـاقـة و الـتـجـمـيـل | مــنــتــدى الاســرة و الطفـل | مــنــتــدى الــصــحــة والــطــب | مــنــتــدى مـائــدة روعـة الكــون | مــنــتــدى الــحــكــم والــقــصــص | مــنــتــدى الــخــواطــر و الــنــثــر | مــنــتــدى هــمــس الــقــوافــي | مــنــتــدى الــريـاضــة والــشـبـاب | مــنــتــدى الألــعــاب والــمــســابــقــات | مــنــتــدى الــفــرفــشــة والــدجــة | مــنــتــدى البرامج والكمبيوتر و تبادل الخبرات | مــنــتــدى الاتــصــالات والالـكـتـرونـيـات | مــنــتــدى الـجـرافـيـكـس والـتـصـمـيـم | مــنــتــدى آخر الأخبار والأحداث | الخيــمــة الرمضــانيــة | مــنــتــدى القضـايا الساخنـة والحـوار | مــنــتــدى مجلس الاعضاء | الـصوتيـات والمـرئيات الإسلامية | مــنــتــدى الأنمـي و الألعـاب الإلكترونية | مــنــتــدى الديكور والاثاث المنزلي | قـسـم الـسـيـارات | مشاكل وحلول القسم الـتـقـنـي | مــنــتــدى الماسنجر والايميل | مــنــتــدى الفيديو والافلام والمسلسلات | ملحقات الفوتوشوب والفلاش , ودروس التصميم | مــنــتــدى السيـاحـة والسـفـر | منتدى اللغات الاجنبية | قسم تصاميم الفلاش والسويتش | :: مســآبقة " روعــة الكــون " الرياضيـــة :: |



Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.

منتديات روعة الكون